إنها تعطي اللسان للفلبينية ثم تغادر على قدميها